'sponsored links'

حارب مرض السكر بممارسة كمال الاجسام


إذا ما كنت تحتاج أن تعرف سببا أخر يدفعك إلي الذهاب إلي الصالة الجمنازيوم للتدريب وكذلك للاتزام بنظام غذائي صحيح، فإن الباحثين العاملين بالمعهد القومي للصحة وجدوا مؤخرا أن التدريب والنظام الغذائي الصحيح يلعبان دورا مهما في الحد من الإصابة بمرض السكر البول لدي الكثير من الناس . وما يؤكد أهمية ذلك أن تفشي مرض سكر البول تضاعف ثلاث مرات في العقود الثلاثة الأخيرة ، وبصفة أساسية يرجع ذلك إلي زيادة معدلات البدانة وزيادة الإصابة بأرتفاع الضغط وكذلك بسبب أسلوب الحياة الذي يركن إلي الخمول والكسل . ويقدر عدد من هم عرضة للإصابة بالمرض بحوالي 10 ملايين فرد .

وخلال برنامج المعهد القومي للصحة للوقاية من مرض السكر البول ، تم إجراء الدراسات علي 3,234 ممن يعانون اختلال معدل الجلوكوز الطبيعي بأجسامهم . تلك الحالة التي غالبا ما تسبق الإصابة بسكر البول . وكان 45% منهم يعانون بشكل مختلف سكر البول ، وكان هناك أخرون ممن ترتفع لديهم نسبة الإصابة بمرض سكر البول ، وكان من بين هؤلاء الأفراد من تجاوز الستين عاما ، كذلك كان هناك أفراد يعاني ذووهم أيضا مرض سكر البول . وعشوائيا قام الباحثون بتقسيم هؤلاء الأفراد  إلي ثلاث مجموعات : الأولي التزمت بنظام غذائي منخفض الدهون وقامت بالتدريب لمدة 150 دقيقة أسبوعيا ، والمجموعة الثانية تم علاجها باستخدام عقار الميتفورمين ، أما المجموعة الثالثة فتناولت البلاسيبو . وبعد ثلاثة أعوام حققت المجموعة التي التزمت بالنظام الغذائي والتدريب ما يتراوح بين 5%-7% من إنقاص الوزن وقلت لديهم نسبة الإصابة بمرض سكر البول  . ولقد كان لأسلوب الحياة أهمية كبيرة في المجموعات باختلاف الجنس والعمر .

وحتي هذة الدراسة ، كان العلماء علي وعي بأن النظام الغذائي والتدريب لهما أهمية كبيرة في علاج مرض سكر البول ، لكن الأن أصبح جليا أن هذة التدابير يمكن الالتزام بها للوقاية من الإصابة بذلك المرض . لذلك يجب أن تحرص علي تناول كميات مناسبة من الفواكة والخضروات والحبوب واللحم _ وذلك ليس من أجل نمو العضلات  فحسب ، لكن أيضا من أجل الحفاظ علي الصحة والوقاية من الأمراض .

'sponsored links'
'sponsored links'
تابعني على
هل اعجبك الموضوع ؟ ؟
 
Top