'sponsored links'
لماذا لا تحصل على عضلات البطن السداسية التي تحلم بها؟ أسباب غريبة وصادمة وراء ضعف هذه العضلات...


ضعف بنية العضلة
وهو أبسط الأسباب، وأكثرها مباشرة، بعض الرجال ببساطة لا يملكون بنية عضلية مناسبة في هذه المنطقة، وهو ما يتطلب منهم المزيد من العمل والمجهود أكثر من غيرهم وبشكل أكثر استمراراً وثباتاً.

ضعف الجينات الوراثية
قد يكون السبب هو ضعف في الجينات الوراثية، بعض الأشخاص غير قابلين لتشكيل عضلات بطن مهما حدث، حتى لو قاموا بعمل تمرينات رياضية أعلى من المطلوب أو المعتاد، فلن تظهر العضلات بسهولة. تلعب الجينات دوراً هاماً في تشكيل العضلات، وتحديد الشكل الذي تتخذه.

عدم شرب الماء بشكل كاف
في العالم السريع الذي نعيش فيه، يصبح شرب الماء أمراً منسياً طيلة الوقت، في حين أن له تأثيراً مهماً على عضلات الجسم والطريقة التي تبدو عليها. غيّر من عادات شرب الماء الخاصة بك لتصل بها إلى شرب 8-10 أكواب ماء يومياً، وستلاحظ الفرق بسهولة.

عدم الحصول على قسط كاف من النوم
نقص ساعات النوم، تؤدي إلى زيادة إفراز هرمون الـ"كورتيزول" والذي يساعد على زيادة نسبة تمركز الدهون والسوائل الضارة بالجسم في منطقة البطن، ولهذا ينصح الخبراء بالنوم لفترات تتراوح بين 7-8 ساعات يومياً.

الامتناع عن تناول الأطعمة النشوية
الاعتقاد الشائع بين كثير من ممارسي التمارين الرياضية أن اتباع حمية قليلة الكربوهيدرات، يؤدي في المجمل إلى فقدان الدهون، وهو صحيح نسبياً، لكن الامتناع عن تناول الكربوهيدرات لفترات طويلة وممتدة يؤدي إلى المشكلات، حيث تحدث تغيّرات حادة في عمل الهرمونات المختصة بتنظيم عمليات التمثيل الغذائي، ومن ثم التأثير على العضلات، لهذا فمن الأفضل أن تتناول أطعمة تحتوي على الكربوهيدرات مرة في الأسبوع.

التركيز المبالغ فيه على عضلات البطن
التركيز على عضلات البطن فقط، وترك عضلات الجسم الأخرى لن يؤدي إلى نتيجة مناسبة، حيث أن هذه الطريقة تنهك عضلات البطن بشدة، وتجعلها غير مستعدّة للتشكّل. لهذا يجب التنويع بين مجموعة من التمارين، وخصوصاً السويدية منها.

التحكم في عضلات البطن
تدريب عضلات البطن لا ينتهي بانتهاء التمرين، أثبتت الأبحاث أن شد عضلات البطن، حتى في وضعية الاسترخاء والهدوء، له تأثير كبير على معدل نمو العضلات وتشكّلها.

التوتر الزائد
تماماً مثل مشكلات النوم، المستويات العالية من التوتر تتضمّن زيادة في إفراز هرمون الـ"كورتيزول"، ويتسبب في اكتساب الدهون، لو أردت زيادة كفاءة العضلات عليك التحكّم في معدلات القلق والتوتر.

الأكل بشراهة
لا أحد يحب الحميات الغذائية، لكنها ضرورية بالطبع لتكوين العضلات، المشكلة التي يقع فيها كثير من ممارسي التمارين الرياضية، هو اختيار حمية غذائية لا تتناسب مع النشاط والطاقة المبذولة يومياً، وقد يؤدي هذا إلى العديد من المشكلات. لهذا يجب تناول حمية تناسب قدر النشاط المبذول يومياً. 

التدخين والمشروبات الغازية
وهي عوامل تؤدي إلى العديد من المشكلات فيما يتعلّق بعمليات التمثيل الغذائي، وتساعد على زيادة تراكم الدهون حول مناطق بعينها، مثل البطن والأرداف.
'sponsored links'
'sponsored links'
تابعني على
هل اعجبك الموضوع ؟ ؟
 
Top